جريدة ورقية إلكترونية تهتم بأخبار المغرب

على هامش الندوة الصحفية للجامعة عبد الملك السعدي بتطوان تحت شعار :”معا من أجل نموذج جديد للجامعة المغربية “

ذ/ نور الدين .ج
نظم رئيس جامعة عبد الملك السعدي بوشتى المومني يوم الأربعاء 11 أكتوبر الجاري، بقاعة الاجتماعات التابعة للمدرسة العليا للأساتذة ندوة صحفية.
و لقد خصص هذا اللقاء لتسليط الضوء على مستجدات الدخول الجامعي 2024/2023، في إطار تفعيل المخطط الوطني لتسريع تحول منظومة التعليم العالي و البحث العلمي .
وتطرق خلالها إلى شرح وعرض مستجدات الدخول الجامعي الجديد 2024/2023، و إلى العرض البيداغوجي بالجامعة خلال هذا الموسم ، و الذي سيمكن من الرفع من جودة التكوين والبحث والابتكار و خصوصا بالمؤسسات ذات الاستقطاب المفتوح؛ ومن بين النقط التي تناولها:
ـ المعطيات عامة عن الجامعة
ـ المحور البيداغوجي للموسم الجديد
ـ محول البحث العلمي والابتكار
ـ محور التعاون والشراكة
ـ أهم مشاريع الجامعة خلال الموسم 2023/2024
ـ إنجازات جامعة عبد الملك السعدي
ـ انصهار الجامعة في محيطها الجهوي والدولي
وأضاف الرئيس خلال عرضه أن الجامعة تضم 17 مؤسسة جامعية 10 كليات و7 مدارس موزعة بالجهة ، 7 منها ذات الاستقطاب المفتوح؛ و10 ذات الاستقطاب المحدود.
وبالأرقام قدم مستجدات الدخول الجامعي ، حيث تتوفر على 11 مركبا و10 كليات و7 مدارس يؤطرها 1375 أستاذ ،إضافة الى 598 موظف وموظفة، وقد وصل عدد الطلبة بالجامعة هذا الموسم إلى 128743 طالبا . منهم 4297 في سلك الدكتوراة و1536 طالبا دوليا يتنمون إلى 61 جنسية .يعتبرون حسب الرئيس ضيوف الجامعة والمغرب بصفة عامة.
وأشار بعد ذلك ،أن الجامعة أصبحت تضم 300 مسلكا موزعة على الحقول المعرفية التالية :
العلوم والتقنيات 131 مسلك القانون 61 مسلك ، الاقتصاد والتدبير 36 العلوم الإنسانية والادب والفنون 68 مسلك علوم الصحة أربعة مسالك . وحسب الاستقطاب المفتوح 183 مسلك بالنسبة 61 % والاستقطاب المحدود 117 بالنسبة 39 %
وتتوفر الجامعة على 46 فريق بحث سجل خلال السنوات الأخيرة 14 براءة الاختراع.
وتبقى جامعة عبد المالك السعدي أول جامعة على المستوى الوطني تتبنى سياسة المسؤولية المجتمعية.
وفي مجال التعاون والشراكة أكد الرئيس أن الجامعة بانفتاحها على محيطها الخارجي وجميع الشركاء عبر استعراض المشاريع المهيكلة للجامعة من أوراش بناء من مؤسسات ومراكز جديدة تستجيب للطلب المتزايد للدراسة والتكوين وتوفر تكوينات متنوعة تغطي مختلف الحقول المعرفية وتتماشى ومتطلبات سوق الشغل، مع فتح الباب أمام جميع المعنيين بشؤون الجامعة لتقديم اقتراحاتهم في أفق الرقي بها لمستوى التطلعات وطنيا وإقليميا، فأبرمت اتفاقية الشراكة الدولية مع 13 دولة، أما على المستوى الوطني فقد أبرمت 16 اتفاقية منها شراكة واحدة مع المجتمع المدني و سبعة مع قطاع العام ويشمل فاعلين جهويين وسوسيو اقتصاديين والجامعات .والباقي مع القطاع الخاص.
و سلطت الندوة الضوء على المشاريع والأنشطة الجامعية، بدء من الإجراءات المعتمدة لمواكبة الطلبة الجدد عبر تنظيم أيام تواصلية مفتوحة، ومجموعة من الكبسولات التحسيسية لشرح مستجدات الدخول الجامعي الجديد لتوجيه و إرشاد الطلبة، بالإضافة لمجموع المساطر التي تم اعتمادها لتحصين التدبير البيداغوجي، ومن أهم المشاريع الجامعة لهذا الموسم المدرسة العليا للتكنولوجية بتطوان ، والتي تهدف إلى تكوين التقنيين المختصين تكوينا عاليا ، وتلبية حاجيات القطاع الصناعي بالجهة . وتستوعب المدرسة 840 مقعد .
وأيضا كلية الاقتصاد والتدبير بتطوان والتي تهدف الى تخفيف الضغط على المؤسسات ذات الاستقطاب المفتوح، واحتضان مركز التميز. ويتوفر على 2240 مقعد .
والمركب الجامعي ايت قمرة بالحسيمة ويهدف إلى تقريب التعليم العالي للساكنة بالحسيمة ونواحيها، ومواكبة التطور الذي تعرفه المنطقة والجهة بصفة عامة. وسيتوفر 4180 مقعد تقدم الاشغال به وصلت الى 50 %.
كلية متعدد التخصصات بمدينة القصر الكبير والتي تتوفر على 1034 مقعد .كل هذه المشارع ستفتح أبوابها خلال الموسم القادم 2024/2025 .
وخلصت الندوة بفتح النقاش وطرح الأسئلة لرجال ونساء الصحافة الذين واكبوا هذه الندوة عن كثب.
ن .ج

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.